المواد و الآراء و التعليقات الواردة في الموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة معهد الإعلام الأردني

شريط الاخبار

''هاشتاق عربي'' التكنولوجيا بمحتوى عربي خالص

أحمد شاهين - صحافيون

أطلق مجموعة من الصحافيين المتخصصين في شؤون التكنولوجيا والاقتصاد الأسبوع الماضي موقعاً إلكترونياً متخصصاً في أخبار التقنية بمحتوى عربي خالص أسموه "هاشتاق عربي".

وبحسب القائمين على الموقع فإن "هاشتاق عربي" يهدف إلى معالجة النقص الذي يعانيه قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من قلة المواقع الإلكترونية والمنصات المتخصصة التي تغطي أخباره بمهنية ومتابعة مستمرة.

ويهدف الموقع الإلكتروني –الذي يحمل شعار "التقنية بعيون عربية"- إلى تقديم وتطوير منصة إلكترونية تسهم في تعزيز المحتوى العربي على شبكة الانترنت بتقديم وجبة يومية غنية من الأخبار والتحليلات التي تغطي وتنقل أحداث وفعاليات هذا القطاع التقني المتخصص بلغة عربية متينة وبمهنية عالية ومتابعة مستمرة، فضلاً عن تخصيص أقسام تتبع الموقع تتناول مفاهيم المسؤولية الاجتماعية وريادة الأعمال والتقنيات الحديثة بكل مستجداتها.

ويسعى الموقع ليكون منصة حقيقية لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني الذي يشهد تطورات مستمرة ويزخر بالموارد البشرية المتميزة على مستوى المنطقة، إلى جانب تعزيز المحتوى العربي على الإنترنت، خصوصاً في المجال التقني وفي قطاع الاتصالات الذي يعاني ضعفاً كبيراً في محتواه بلغة "الضاد"، في وقت تقدر فيه أكثر الدراسات تفاؤلاً المحتوى العربي على شبكة الإنترنت بنسبة لا تتجاوز الـ 3% من إجمالي محتوى الشبكة.

ويؤكد القائمون على الموقع أنه سيقدم محتوى جيداً بلغة بسيطة تخاطب جميع فئات المجتمع بالرغم من صعوبة مصطلحات وفنيات القطاع، كما أنه سيخاطب المتخصصين في القطاع بلغة رصينة، متأملين النجاح لمشروعهم الريادي، خاصة وأنه يحاكي ويرافق الناس في كل تفاصيل حياتهم اليومية.

 

وسيحتوي "هاشتاق عربي" أقساماً لكتاب المقالات سيجري من خلالها استضافة متخصصين في القطاع للكتابة وطرح الأفكار التي تساعد على تطويره، كما سيحتوي الموقع على قسم للمصطلحات التقنية المتخصصة، والأخبار الاقتصادية، وأخبار وقصص نجاح الشركات الأردنية، وتحليلات للتوجهات العالمية في القطاع، فضلاً عن إنشاء قسم للصور والفيديو، مع تواجد الموقع على مختلف شبكات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر.

ويؤكد القائمون على "هاشتاق عربي" أن الانتشار الواسع للهواتف الذكية واستخدام تطبيقاتها بشكل متزايد في العالم والمنطقة دفعهم لوضع خطط للعام المقبل لإطلاق تطبيق خاص بالموقع، ليتسنَ لمستخدمي الهواتف الذكية متابعة ما ينقله من محتوى إخباري عن القطاع. وأضافوا أن الخطط موضوعة لإطلاق نسخة باللغة الإنجليزية خلال العام المقبل، بعد أن يجتاز الموقع مرحلة التمكن وبناء محتوى غني باللغة العربية.

التصنيف: الإعلام اليوم

أضف تعليقاً

لا توجد تعليقات