المواد و الآراء و التعليقات الواردة في الموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة معهد الإعلام الأردني

شريط الاخبار

الذهب .. ملاذ آمن واستثمار مُجدٍ

عمان، نيسان (صحافيون) - عبير العوّاد - غطت "ليرات الذهب" نفقات ومصاريف المرحلة الجامعية لعبدالله عيّاش (24 عاما) طالب الدراسات العليا في الجامعة الأردنية،  بعد أن جمع كلفة دارسته الجامعية من ادخاره "ليرات" الذهب منذ أن كان طفلاً صغيراً، ويقول عياش إن هذا المبدأ علمه إياه والده حيث كان يهدي كل واحد من أبنائه في أعياد ميلادهم "ليرات" ذهبية، إضافة إلى حثهم على ادخار نقود العيد والمناسبات ومدخرات مصروفهم اليومي وتحويلها إلى ذهب.

ويضيف "والدي كان يدخر الأموال ويحوّلها إلى ذهب، مؤمناً أن أسعار الذهب ترتفع بشكل قياسي مع مرور السنين، ويستفيد منها في وقتها".

وأشار إلى أنه يعمل في الوقت الحالي في إحدى المؤسسات، ويحاول قدر الإمكان ادخار أمواله على شكل ذهب، علماً أن مصاريفه الجامعية عالية، وأسعار الذهب لم تعد رخيصة كالسابق إلا أنها لا تزال الملاذ الآمن الذي من الممكن أن يستثمر به ذوو الدخل المحدود برأس مال بسيط دون خسائر.

عيّاش واحد من حالات كثير باتت تعتمد على ادخار الذهب لتأمين مستقبلها، وهو المبدأ نفسه بشكل مبسط الذي تعتمده الحكومات في حماية اقتصاداتها من التقلبات والأزمات، إذ تلجأ الدول إلى زيادة مخزونها من الذهب بشكل مطرد لهذه الغاية. 

ويعد الذهب ملاذاً آمنا للادخار والاستثمار؛ ويعود السبب في ذلك إلى استقرار أسعاره أو تذبذبها ضمن نطاقات وحدود آمنة وضيقة عند الارتفاع والهبوط في الأسعار في المدى القريب والمتوسط.

وبحسب أحدث البيانات الصادرة عن نقابة تجار الحلي والمجوهرات لإغلاقات أسعار الذهب خلال السنوات الثلاثة الماضية، فقد شهدت الأسعار ارتفاعاً وهبوطاً ضمن نطاقات ضيقة قريبة إلى الاستقرار.

وتشير البيانات إلى أن  أسعار الذهب بالسوق المحلية نهاية 2016  أغلقت عند مستويات مرتفعة قليلاً عما كانت عليه في العام 2015 ، حيث سجل سعر غرام الذهب عيار 24 قيراط  في العام 2016 حوالي 26.10 دينار وسعر الغرام عيار 21  قيراط حوالي 23 ديناراً وسعر الغرام عيار 18 قيراط 20 ديناراً.

فيما شهدت اغلاقات أسعار الذهب في السوق المحلية مع  نهاية عام 2015 انخفاضاً طفيفاً في الأسعار، مقارنة  مع اغلاقات الأسعار في نهاية عام 2014 حيث سجل سعر الغرام من عيار 24 قيراط في العام 2015 حوالي 24.65 دينار فيما سجل السعر الغرام من عيار 21 قيراط حوالي 22 ديناراً وغرام الذهب عيار 18 قيراط حوالي 19 ديناراً.

وكان سعر غرام الذهب عيار 24 قيراط أغلق في العام 2014 عند 27.20 دينار وسعر الغرام من عيار 21  حوالي 24 دينار وسعر الغرام من عيار 18 حوالي 20.50 دينار.

وتعليقاً على الأسعار قال أمين سر نقابة  تجار الحلي والمجوهرات ربحي علان إن التغير الذي شهدته أسعار الذهب خلال السنوات الثلاث الماضية 2016 و 2015 و2014 يعتبر طفيفاً ومحدوداً وقريباً من الاستقرار مشيراً إلى أن هذا الاستقرار والتغير الطفيف يدفع بالأفراد إلى الاقبال على شراء الذهب كملاذ آمن واستثمار مضمون .

وأضاف علان أن معظم عمليات شراء الذهب أصبحت  لغايات الادخار والاستثمار من خلال شراء "ليرات" الذهب ، بعد أن كان الذهب غالباً ما يتم اقتناءه لغايات الزينة او شراءه من قبل المقبلين على الزواج.

وأوضح أن الذهب في السوق المحلية يباع وفقاً للأسعار في الأسواق العالمية يضاف إليها أجور التصنيع،  إذ يعد الذهب "المشغول" المستخدم للحلي والزينة أعلى ثمناً نظراً لإضافة أجور التصنيع، فيما ينخفض سعر الذهب من الأونصات والسبائك والليرات الرشادية والإنجليزية ، نظراً لأن أجور تصنيعها منخفضة، وهذه الأنواع من الذهب يتم شراؤها لغايات الادخار والاستثمار.

من جانبه قال صاحب مشغل للذهب في وسط البلد أحمد سكجها، إن الذهب المعتمد في الأردن  ثلاثة أصناف  وهي عيار 18 قيراط و21 قيراط و 24 قيراط ، مشيراً إلى أن الأصناف الأخرى من عيار 14 و 12 قيراط غير موجودة في الأردن  بسبب انعدام الطلب عليها.

وأضاف أن ذوي الدخل المتوسط والمحدود يقبلون على شراء الليرة الرشادية والتي تزن سبعة غرامات، والليرة الانجليزية التي تزن ثمانية غرامات فيما يقبل ذوي الدخول المرتفعة على شراء الأونصة والتي تزن 31 غراماً.

ويعد الذهب احدى أهم أدوات الادخار والتنويع في الاستثمار للدول والصناديق السيادية حيث تلجأ  البنوك المركزية العالمية ومن بينها البنك المركزي الأردني، الى استخدام الذهب كأحد أدوات الادخار والاستثمار .

ووفقاً لأحدث الإحصائيات الصادرة عن البنك المركزي الأردني، انه اشترى 80 ألف أونصة ذهب خلال الشهر الأول من العام الحالي 2017 ليرتفع إجمالي ما يملكه من الذهب  إلى 1.405 مليون أونصة أو ما يعادل نحو (43.9 طن) مقارنة مع 944 ألف أونصة أو ما يعادل (29.5 طن) في عام 2015 ونحو 620 الف أونصة أو ما يعادل (19 طن)  نهاية العام 2014.

وبذلك ارتفعت قيمة أونصات الذهب الموجودة لدى البنك المركزي الأردني في نهاية العام 2016  الى 1.078 مليار دينار مقارنة مع 997 مليون دينار نهاية 2015 و528  مليون دينار في نهاية العام 2014.

التصنيف: اقتصاد وسياسات , تقارير صحافية

أضف تعليق

لا يوجد تعليقات