المواد و الآراء و التعليقات الواردة في الموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة معهد الإعلام الأردني

شريط الاخبار

البروفسور هاينكبر يزور معهد الاعلام الأردني

                                            البروفسور هاينكبر يزور معهد الاعلام الأردني  

                                                            البروفسور بول هاينبكر والى جانبه المستشاره بيان التل 


صحافيون- نور التعامرة

 

قدم البروفسور بول هاينبكر -السفير الكندي السابق لألمانيا والممثل الدائم لكندا لدى الأمم المتحدة في مدينة نيويورك مقترحات لتحسين أوضاع اللاجئين أهمها جعل الدول الغنية تقوم بما عليها من دعم للاجئين ذاكراً بأن الدول التي تستضيف اللاجئين حالياً تقوم بدورها بالإمكانيات المتاحة لها,كما اقترح أن يتم الاقتطاع أو الزيادة على فاتورة عضوية الدول في الأمم المتحدة بناءً على حجم الدولة وعدد السكان والناتج المحلي وتساءل في دوره إن كانت الدول تدفع الأموال من أجل حفظ السلام فلماذا لا تدفعه في قضايا اجتماعية لتحسين أوضاع اللاجئين؟

وأضاف اقتراحاً يتمثل في وضع ضرائب على رسوم الرحلات الجوية ومباريات الهوكي وكرة القدم والسلة وكل هذه الضرائب توضع في برامج اجتماعية لمساعدة اللاجئين.كان ذلك خلال محاضرة ألقاها في معهد الاعلام الاردني بحضور صاحبة السمو الملكي الأميرة ريم علي يوم الثلاثاء 19/9/2017 وعدد من طلاب المعهد . 

تحدث هاينبكر عن كندا كنموذج لدولة استضافت العديد من اللاجئين منذ أيامها الأولى من لاجئين فرنسيين وشيكيين وشيليين وسوريين وأكد ان هؤلاء اللاجئين كانوا منفعة كبرى لكندا,فكندا تستقبل سنوياً 300 ألف لاجئ وتقبل بفكرة تدفق اللاجئين إليها بسبب تاريخها متعدد الثقافات.

وأشاد بدوره بما قدمته تركيا من دعم للاجئين السورين وقدرتها على امتصاص مشكلة اللاجئين السوريين بالرغم من عدم اتفاقه مع سياسات تركيا , وأختتمت المحاضرة بأسئلة وجهها طلبة المعهد للبروفسور حول مواضيع الأمن والاقتصاد ومنفعة الدول المستضيفة وسبب تفؤله حول حل قضية اللاجئين . 

 

التصنيف: عيشوا معنا

أضف تعليق

لا يوجد تعليقات