المواد و الآراء و التعليقات الواردة في الموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة معهد الإعلام الأردني

شريط الاخبار

الشرطة الفلسطينية: أرقام مقلقة تكشف عن تغول المخدرات في فلسطين

 

الشرطة الفلسطينية: أرقام مقلقة تكشف عن تغول المخدرات في فلسطين

الشرطة تضبط مستنبتا لزراعة نبات الماريجوانا داخل منزل في الخليل (تصوير الشرطة)

صحافيون- أحمد إبراهيم

التطور الحاصل في انتاج المخدرات وانتشارها في المدن الفلسطينية على اختلاف أنواعها يمثل إحدى أكثر الأسلحة فتكاً بالمجتمع الفلسطيني، خاصة مع تزايد عمليات ضبط مساحات واسعة من الأراضي المزروعة بالمخدرات، واكتشاف معامل داخل البيوت. وباتت هذه الزيادة تقلق المجتمع الفلسطيني.

"صحافيون" سأل الناطق بأسم الشرطة الفلسطينية المقدم لؤي ارزيقات حول تنامي انتاج المخدرات وتطور طرق زراعتها والأسباب الكامنة وراء ذلك والمؤشرات حول خطورتها والخطط المعدة لمجابهة تجارها ومتعاطيها.

 ما هي الأرقام التي سجلت في عام 2017 على صعيد عملكم في مكافحة المخدرات؟

 - انجزت إدارة مكافحة المخدرات (1624) قضية بين حيازة وتعاطي وزراعة، وتم توقيف (1921) شخص على ذمة هذه القضايا منهم (26) أنثى.

وقبل عام 2012 لم تسجل الاحصائيات السنوية لإدارة مكافحة المخدرات أكثر من 600 قضية كل سنة، لكن بعد ذلك بدأت الأرقام بالإرتفاع لتتوالي بدءاً من 2013 إلى 800 قضية ثم 1008 ثم 1254 وفي العام 2016 سجلت (1437) قضية وتم توقيف (1754) شخص منهم (22) أنثى.

وتم ضبط (34) مشتلاً ومستنبتاً للمخدرات، و(271) كغم قنب هندي مهجن، (13.5) كغم حشيش، و(2.5) هيروين وكوكيين.

وبلغت تكاليف ما تم ضبطه من اشتال ومستنبتات وأدوات تعاطي 70 مليون شيكل،

إن هذه الإحصائيات تدلل على وجود تنامي وتزايد في أعداد القضايا المضبوطة والمضبوطين ووجود تزايد في أوزان وأعداد وكميات المواد المخدرة المضبوطة سنوياً، وهذا يقود المجتمع الفلسطيني إلى منحى خطير.

 

ضبط مستنبت لزراعة الماريجوانا داخل احد المنازل في الخليل (تصوير الشرطة)

 ما هي العوامل التي تعتبرونها مساعدة على صعيد مكافحة المخدرات إضافة إلى العقبات التي تحد من تنفيذ مهامكم؟

- تعاون المواطن يمثل دوراً مساعداً بشكل كيير، إضافة إلى تأهيل وتدريب ضباط إدارة المكافحة، وتعاون الأجهزة الأمنية والإعلام الذي يساهم في نشر التوعية. هناك الكثير من المعيقات أمام عملنا وعلى رأسها الاحتلال الإسرائيلي من خلال منعه عمل الشرطة الفلسطينية في المناطق المصنفة ( (Cأيّ الخاضعة لسيطرة الإحتلال أمنياً وإدارياً حسب اتفاقية أوسلو، والتي تشهد درجة من "الميوعة" الأمنية حيث لا قدرة للسلطة الفلسطينية والمؤسسة الأمنية أن تلاحق التجار والمتعاطين في تلك المناطق، إضافة إلى اجتياح الإحتلال ليلاً المناطق (A) الخاضعة لسيطرته أمنياً، ما يشل عمل الشرطة، إضافة إلى نقص الكادر والإمكانيات الفنية والتقنية.

 ما هي التغيرات التي رصدتموها على صعيد ترويج المخدرات وبيعها وزراعتها في عام 2017 مقارنة بالأعوام السابقة؟

- كان هناك هجمة إسرائيلية عام 2017 من تجار إسرائيليين لزراعة وترويج المخدرات في المناطق الفلسطينية، مستخدمين عملية التمويه في الزراعة، جراء محاصرة تجارة المخدرات التي جعلت المتعاطين يلجؤون إلى زراعتها في المنازل والبلكونات أو إخفائها بين الزهور، وفي أبار تحت الأرض، وفي دفيئات زراعية وغيرها.

وحسب الإحصائيات المتوفرة لدينا، يدخل سوق المخدرات في إسرائيل سنوياً إلى المناطق الفلسطينية أكثر من مائة طن من الماريغوانا وثلاثة أطنان من الكوكايين، وأربعة أطنان من الهيروين، تباع للفلسطينيين.

التطور الخطير مؤخراً هو قيام عصابات إسرائيلية بتزويد تجار مخدرات فلسطينيين بالطرق والآليات لإنتاجها، وتمكن هؤلاء من إنشاء معامل ومختبرات وتشكيل شبكات خاصة بهم تعمل في مختلف المدن الفلسطينية.

ضبط مستنبت لزراعة الماريجونا في أحد الكهوف جنوب الخليل (تصوير الشرطة)

الفئة العمرية من 18- 25 عاماً شكلت الفئة الأكثر تعاطياً للمخدرات وتشكل 43% من المتعاطين المقبوض عليهم، وتأتي فئة الإناث من حيث الأرقام التي لدينا في مستوى متدني مقارنة مع الذكور. أما من بين الفئات الإجتماعية فتعتبر فئة العمال هي الأكثر تعاطياً للمخدرات؛ كونهم الفئة الأكثر احتكاكاً بالمجتمع الإسرائيلي جراء عملهم في قطاع البناء والإنشاءات.

ما هي أكثر أصناف المخدرات انتشاراً في فلسطين ولماذا؟

- نبات القنب الهندي المهجن هو الأكثر شيوعاً من حيث الإستخدام بين التجار والمتعاطين في فلسطين ثم يليه الحشيش والماريجوانا، وذلك نظراً لسهولة زراعة هذه الأنواع من المخدرات وقلة تكاليف انتاجها، وانخفاض أسعارها مقارنة بالمخدرات المصنعة كيماوياً.

 

بعد أن تعتقل الشرطة متعاطي المخدرات ما هو مصيرهم، السجن أم مركز العلاج؟

- يتم إلقاء القبض على المتعاطين وتوقيفهم المدة القانونية وهي 24 ساعة لدى الشرطة ثم يتم تحويلهم إلى النيابة العامة ويتم ايقافهم هناك 48 ساعة قبل أن يتم عرض المتهمين على المحكمة المختصة، وإذا حكم عليه يتم ايداعه في مراكز الإصلاح والتأهيل.

أما بخصوص العلاج إن القانون أكد أنّ الدولة ملزمة بعلاج المتعاطين، لكن عدم وجود مصحة حكومية شاملة يخلق مشكلة، نحن نحول للصحة وأحيانا للمراكز الخاصة، والمراكز الخاصة غير موجود فيها معايير في عملية العلاج، ولكنها وفق امكانياتها تعمل.

 ما هي إستراتيجيتكم في عام 2018 للحد من انتشار المخدرات؟

- الإستراتيجبة تتمثل بزيادة العمل الأمني لملاحقة تجار المخدرات بالدرجة الأولى، وأيضاً تكثيف برامج التوعية والإرشاد وهنا نعول بشكل كبير على دور وسائل الإعلام في انتاج مواد صحافية تسلط الضوء على قضايا المخدرات وخطورة تفشيها في المجتمع.

أيضاً نرصد حالياً التجارب الناجحة في الدول المتقدمة في مجال مكافحة المخدرات ونحاول تطبيق أيّة تقنيات جديدة تحكم من رقابتنا على المواقع التي تزايدت فيها أرقام عمليات ضبط مزارع المخدرات وتجارها.

 

رابط فيديو: ضبط اشتال من مخدرات القنب الهندي المهجن 

 

التصنيف: مقابلات

أضف تعليق

تعليق واحد

  • ولاء الرواشدة 12 آذار 2018 - 12:29 ص

    فعلا التقرير صادم في البيوت ؟؟؟اين يكون ضمير أمثال هذه الأنواع من البشر