المواد و الآراء و التعليقات الواردة في الموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة معهد الإعلام الأردني

شريط الاخبار

قصص اخبارية

  • معاناة السكن تتمم أزمة لجوء عبدالباري

      حسام العسال - صحافيون   اشتدت ضرواة الحرب في سوريا، وأخذ القتلة مواضعهم، فيما أضحى القتل طقساً ألفه السوريون، وامتهنه صناع الحروب.اما عبد الباري شحادة  الذي  قرر اللجوء إلى الأردن ولقي مأوى في مخيم الزعتري فعكس وجهاً آخر لإذلاله وعائلته، لانه ظن أن جبال العاصمة عمان ستكون حا …
  • فيديو: الطفل يونان رياض يصارع الاضطراب النفسي

    ريم قطامي - صحافيون   اخترق صوت قذائف الهاون سماء سهل نينوى العراقي، وبسرعة نزل الطفل يونان تحت طاولة السفرة ليحتمي بها من شظايا زجاج النافذة الذي اعتلى صحون الطعام المعدة لأفراد الأسرة الأربعة. انتشله والده من قميصه بسرعة، أغمض يونان عينيه فزعاً من هول منظر المنازل المدمرة و القذائف المتط …
  • أبو سماقة وعبيدات.. المشجعان الأبرزان للمونديال بين طلبة المعهد

    فاتن أبو عيشة- 3-7-2014 ضحى أبو سماقة: " الله يا مولرررررر" تليها أعلام ألمانيا ووجوه فرحة، يرد حمزة عبيدات :" قول أول لألمانيا".. ويرد الطلبة احتفاء وتشجيعاً بفرحهما. وعندما تبدأ التحليلات الرياضية بين حمزة وضحى ومشاركات من باقي الطلبة تتدخل منار المدني لتقول:" "وجعني راسي.. مش فاهمة لإني!". …
  • الأشقاء الأوروبيون

    ليث الشرعه- فريدريكستاد   "لا حدود بيننا وبين أي دولة أوروبية –نحن جميعا أصدقاء لا بل اخوة- وليس لدينا سنة ولا شيعة, لا شرقي ولا غربي, لا نقيّم الناس ولا نحكم عليهم, الناس عندنا سواسية في النرويج!" هذا ما قاله "كروستوفر اسيار" احد ناشطي الحزب الديمقراطي …
  • " شورش صانع البيتزا" والديموقراطية

    فريدريكستاد - رقية الظفيري  سمرة بشرته تلفت الانتباه، وجهه مألوف لمن قضى حياته في بغداد، مذ دخلت الفندق وانا انظر اليه، ملامحه ليست غريبة وكأنه احد الاقارب او المعارف الذين تركناهم في العراق، كان يبدو حازما فوقفته وجسمه المستقيم امام الطاولة التي كانت تحول بيننا، والتي كانت بمثابة عالمه ال …
  • عمـــان-الزرقـــاء , مواصلات متقطعة

    أكثر من ثلاث ساعات ذهابا وأربع ساعات أيابا في مسافة لا تتجاوز ال50 كلم ليث الشرعة - الزرقاء يشق خيوط الفجر في مدينة الزرقاء كل يوم منطلقا الى دوامه في عمان, ليمضي أكثر من ثلاث ساعات أو ربما أربع, خلال طريقه المتعثرة بين المسير وسيارات الأجرة "التكسي" والباصات. ينطلق (ل.ش) كحال جيرانه من أحد الض …
  • مسمى ” عامل الوطن” : هل آضفى احتراماً ملموساً إلى مهنة تنظيف الشوارع؟

    عمّان – تقى أبو راضي لم يبدُ أبو فرح بروحه البسيطة وحياته الشائكة مكترثاً للتسمية الجديدة التي أطلقتها أمانة عمّان عليه وعلى زملائه من موظفي النظافة في الأمانة “عامل وطن”، وذلك لإضفاء جو من الاحترام على هذه المهنة المضنية والمَعيبة اجتماعياً رغم أهميتها، حيث عُرفت مجتمعياً على …
  • صحافة تعرف جمهورها

    عواد الجعفري بينما كانت تشير عقارب الساعة إلى التاسعة إلا عشر دقائق في محطة القطارات في ضاحية "ريتشموند" غرب لندن، كان معظم رواد المحطة وهم بالعشرات يأخذون نسخا من صحيفة "فيرو مترو". لم  يكن هناك سوى ثلاثة أشخاص كانوا يقرأون كتبا.  ما  ان وصل القطار إلى المحطة، حتى صعد الركاب فيه …
  • تغميسة: مبادرة "اجتماعية صحية" لتنقية الذهن والجسم من تراكمات العولمة

     تقى أبوراضي "تفضلوا عالتغميسة"، من تأتيه هذه العبارة خارج محيطه يلتبس عليه الأمر، حيث أن فعل "التغميس" عادةً يكون مع الأهل والأقارب، إلا إن مبادرة "تغميس..مطبخ اجتماعي" ، قلبت الموازين مرتين، إذ جعلت مشاركة صحون الزيتون والزعتر والبندورة والفول المطبوخ وخير الطبيعة الطازج هو مشاركة بين م …
  • باعة حليب الإبل

    عبدالله العضايلة بالقرب من شارع المطار، ترعى مجموعة من الإبل يتوسطها خيمة صغيرة يجلس بداخلها شاب أربعيني جاء من السودان، ويعمل راعياً للإبل كما يقول منذ كان طفلاً، عثمان (42 عاماً) المقيم في الأردن منذ سنوات يبين أن الطلب على حليب الإبل أصبح غير مسبوق في الأردن. الأسباب العلاجية هي الدافع الرئيس …