المواد و الآراء و التعليقات الواردة في الموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة معهد الإعلام الأردني

شريط الاخبار

قصص اخبارية

  • " شورش صانع البيتزا" والديموقراطية

    فريدريكستاد - رقية الظفيري  سمرة بشرته تلفت الانتباه، وجهه مألوف لمن قضى حياته في بغداد، مذ دخلت الفندق وانا انظر اليه، ملامحه ليست غريبة وكأنه احد الاقارب او المعارف الذين تركناهم في العراق، كان يبدو حازما فوقفته وجسمه المستقيم امام الطاولة التي كانت تحول بيننا، والتي كانت بمثابة عالمه ال …
  • عمـــان-الزرقـــاء , مواصلات متقطعة

    أكثر من ثلاث ساعات ذهابا وأربع ساعات أيابا في مسافة لا تتجاوز ال50 كلم ليث الشرعة - الزرقاء يشق خيوط الفجر في مدينة الزرقاء كل يوم منطلقا الى دوامه في عمان, ليمضي أكثر من ثلاث ساعات أو ربما أربع, خلال طريقه المتعثرة بين المسير وسيارات الأجرة "التكسي" والباصات. ينطلق (ل.ش) كحال جيرانه من أحد الض …
  • مسمى ” عامل الوطن” : هل آضفى احتراماً ملموساً إلى مهنة تنظيف الشوارع؟

    عمّان – تقى أبو راضي لم يبدُ أبو فرح بروحه البسيطة وحياته الشائكة مكترثاً للتسمية الجديدة التي أطلقتها أمانة عمّان عليه وعلى زملائه من موظفي النظافة في الأمانة “عامل وطن”، وذلك لإضفاء جو من الاحترام على هذه المهنة المضنية والمَعيبة اجتماعياً رغم أهميتها، حيث عُرفت مجتمعياً على …
  • صحافة تعرف جمهورها

    عواد الجعفري بينما كانت تشير عقارب الساعة إلى التاسعة إلا عشر دقائق في محطة القطارات في ضاحية "ريتشموند" غرب لندن، كان معظم رواد المحطة وهم بالعشرات يأخذون نسخا من صحيفة "فيرو مترو". لم  يكن هناك سوى ثلاثة أشخاص كانوا يقرأون كتبا.  ما  ان وصل القطار إلى المحطة، حتى صعد الركاب فيه …
  • تغميسة: مبادرة "اجتماعية صحية" لتنقية الذهن والجسم من تراكمات العولمة

     تقى أبوراضي "تفضلوا عالتغميسة"، من تأتيه هذه العبارة خارج محيطه يلتبس عليه الأمر، حيث أن فعل "التغميس" عادةً يكون مع الأهل والأقارب، إلا إن مبادرة "تغميس..مطبخ اجتماعي" ، قلبت الموازين مرتين، إذ جعلت مشاركة صحون الزيتون والزعتر والبندورة والفول المطبوخ وخير الطبيعة الطازج هو مشاركة بين م …
  • باعة حليب الإبل

    عبدالله العضايلة بالقرب من شارع المطار، ترعى مجموعة من الإبل يتوسطها خيمة صغيرة يجلس بداخلها شاب أربعيني جاء من السودان، ويعمل راعياً للإبل كما يقول منذ كان طفلاً، عثمان (42 عاماً) المقيم في الأردن منذ سنوات يبين أن الطلب على حليب الإبل أصبح غير مسبوق في الأردن. الأسباب العلاجية هي الدافع الرئيس …
  • النشاش عندما فقد البصر حضرت البصيرة

    لمشاهدة تمارين النشاش اضغط هنا   رائدة حمره لم يعرف العداء الرياضي الاردني سهيل النشاش “29″عاما طرق اليأس  لتحقيق هدفه الرياضي كأسرع عداء اردني كفيف. فقد نقش العداء النشاش، اسمه بأحرف من ذهب، عندما تمكن من قطع مسافة 42كم بزمن 3.27.16 ساعة، خلال مشاركته في النسخة الخامسة …
  • خياط الفرفوري

    رقية الظفيري   بغداد القديمة, ببيوتها المبنية من الطابوق القديم وشوارعها التي لم ترصف بعد, صبية يركضون ويلعبون العابا مختلفة, بنات يلعبن بلعبهن المصنوعة من القماش, ضحكات تعلو هنا وهناك تبعث على السعادة التي كان يعيشها هؤلاء الاطفال.   ثم يأتي هو بصيحات مألوفة له لدى الجميع “خ …
  • بائعو البسطات :"قرار الأمانة بإزالتنا لن يحل المشكلة"

     صالح الدعجة أحذية معلقة على جدران مجمع في شارع قريش وسط البلد، شاب ينادي " كله على ليرة"، وبجانبه بائع آخر يعرض البسة أطفال وينادي بصوت مرتفع " أي طقم بدينار"، وعلى امتداد الشارع وأرصفته تتلاصق البسطات وكل ينادي على طريقته. ضوضاء تلف المكان، مئات المواطنين يمشون في الطريق العام، ازدحام مرو …
  • “كبة السراي "أكلة شعبية عراقية روادها ملوك العراق

    رقية الظفيري   رائحتها زكية وطعمها أزكى, شكلها دائري وعادة ما تحشى باللحم العراقي الخالص المخلوط باللية "دهن مستخرج من آلية الخروف" واللوز والمشمش "عنب مجفف" والبصل وبعض التوابل، وكانت تسمى أيضا ب "كبة الباشا"، يحبها أولادي كثيرا ويطلبونها كلما سألتهم عما يفضلون تناوله على الغداء، فهي …